القائمة الرئيسية

الصفحات

عمليات البحث عن نايا ريفيرا لا تزال متواصلة ... والمنطقة المحيطة جزء من هذه المهمة الصعبة

عمليات البحث عن نايا ريفيرا لا تزال متواصلة

تحاول إدارة شريف مقاطعة فنتورا ثني الجمهور عن الانضمام إلى البحث عن ممثلة مسلسل "مرح" "Glee" نايا ريفيرا ، التي يُفترض أنها غرقت بعد حادث سباحة يوم الأربعاء في بحيرة بيرو بكاليفورنيا.

وقال النقيب شريف مقاطعة فنتورا إريك بوشو أن السلطات لا تريد من أصدقاء أو متابعي نايا ريفيرا محاولة البحث في المنطقة بأنفسهم.

وقال بوشو يوم الأحد:  "ستكون المنطقة شديدة الحرارة،  إنها شديدة الانحدار ووعرة للغاية"، فقد تم تسجيل درجات حرارة تصل إلى 100 درجة في البحيرة.


وقال الشريف عن عروض الانضمام إلى عمليات البحث "إنهم أصحاب نوايا حسنة ويريدون المساعدة"، ولكن إذا عانى الباحثون من العطش والإرهاق بسبب الحر الشديد، فإن "ذلك يبعدنا عن البحث عن نايا ريفيرا".

وقال "لدينا أشخاص يقومون بهذا لسنوات وسنوات، لدينا عمليات بحث وإنقاذ تجري طوال الوقت"، موضحا أن معظم مقاطعة فينتورا هي عبارة عن منطقة ريفية.

وقال أن بحيرة بيرو مغلقة أمام أي شخص لا ينتمي إلى وسيلة إعلام معتمدة أو إلى فريق البحث والإنقاذ الرسمي، وحدد أن الشاطئ وجميع المنطقة المحيطة تم تفتيشها في اليوم الأول.

عمليات البحث عن نايا ريفيرا لا تزال متواصلة
وقال: "لا يوجد دليل على أنها وصلت إلى اليابسة، من المشكوك فيه أنها ستصل إلى الشاطئ وكان يمكن رؤيتها".

وقال الشريف أن مسح البخيرة بواسطة السونار سينتهي اليوم، وسوف يستمر البحث على أساس يومي على الرغم من أنه "ليس بنفس الكثافة".

كان معجبو ريفيرا صريحين في مطالبة رجال الإنقاذ بتوسيع منطقة البحث خارج البحيرة في حالة تمكنت ريفيرا من الوصول إلى الشاطئ، بدأ المعجبون بالالتماسات وعرضوا الذهاب إلى الموقع للمساعدة في البحث، وأكدت إدارة الشريف أن البحث خارج البحيرة، في الكبائن المحيطة، والمباني الملحقة والمناطق الأخرى كان جزءً من جهود البحث المستمرة منذ يوم الأربعاء.

الممثلة هيذر موريس زميلة ريفيرا وشريكتها في مسلسل "مرح" هي من بين أولئك الذين عرضوا زيارة المنطقة للمساعدة في عمليات البحث، لكن المسؤولين يمنعون أي شخص عن محاولة الانضمام إلى البحث.

كانت نايا ريفيرا قد استأجرت قاربًا مع ابنها البالغ من العمر أربع سنوات بعد ظهر الأربعاء ولم تعد، وقد تم العثور على ابنها وهو نائم على متن القارب مرتديا سترة نجاة، بينما تم العثور على هويتها وسترة النجاة في القارب، وقال الابن للمسؤولين إنه ووالدته ذهبا للسباحة بينما عاد هو فقط على متن القارب.

وقال المسؤولون إن عملية البحث تتعرض إلى بعض الإعاقات بسبب العديد من الأشجار والعقبات في قاع البحيرة، وكذلك ضعف الرؤية، حيث يستخدم الغواصون روبوتات ميكانيكية للمساعدة في عمليات البحث الصعبة.

أفادت TMZ أن والد ووالدة ريفيرا وأخاها ميشال قد زاروا موقع عملية البحث.

عريضة change.org التي تطالب بوضع لافتات تحذيرية في البحيرة بلغ مجموعها 30.000 توقيع، وقد غرق العديد من الأشخاص الآخرين في البحيرة في السنوات السابقة.

اقرأ أيضا:
author-img
مدون جزائري من مدينة مغنية، أكتب في المجالات التي أراها مناسبة ومفيدة للقارئ العربي وأنقل الأخبار من مصادرها، هدفي الأول والأخير هو إثراء محتوى الويب العربي والارتقاء به جنبا إلى جنب مع إخواني من المدونين العرب.

تعليقات